أمريكا تهدد بعمل منفرد ضد النظام وروسيا تلوح بالرد

  • تفاصيل
  • تاريخ النشر: 2018-03-13 21:55
تعرف على سبب إقالة وزير الخارجية الأمريكي وتأثير ذلك على الملف السوري
الولاياتُ المتحدة تصعِّدُ من وتيرةِ تصريحاتِها وتهدد ُفي حال ِعجزِ مجلسِ الأمن عن القيامِ بدوره بأنها ستتحركُ منفردة ًخارج إطارِ المجلس .. التحركاتُ الأمريكية لم تقتصر على التصريحاتِ في مجلس ِالأمن وحسب بل بادرت إلى الدعوة ِلاجتماع ٍفي الأردن على إثرِ الأخبارِ التي تحدثت عن خرقِ النظام للهدنة ِالتي ترعاها واشنطن في الجنوب السوري.. وعلى الصعيد الداخلي يُعيدُ البيت الأبيض ترتيبَ أوراقِه ويُغيرُ وزيرَ الخارجية ريكس تيليرسون ويُعيّنُ مايك بومبيو المعروف بمعاداتِه لإيران ومشاريعِها في المنطقة والمؤيد لضربات ٍأمريكية في عهد أوباما.. تغييرٌ تبدو فيه ملامحُ سياسة ٍأمريكيةٍ جديدة في المنطقة .. الردُّ الروسي لم يَطُل فقد سارعت موسكو بالتهديدِ وأنها ستردُّ على أي ِضربة ٍأمريكية على سوريا، وأكدَّ جيشُها بأنه سيستهدف ُأيَ صواريخَ ومنصاتٍ تشاركُ في هذا الهجوم .. فهل تُترجمُ التصريحات ُالأمركية إلى أفعالٍ على أرضِ الواقع؟ أم أنها تقعُ في إطار الحرب ِالكلامية بين موسكو وواشنطن؟
وفي حال أقدمت الولاياتُ المتحدة على ضرب النظام ماذا ستكون أهدافُها؟ وهل ستقتصرُ على ضرباتٍ محدودة كما في حال مطارِ الشعيرات؟ وكيف ستقدمُ روسيا على تنفيذ ِتهديداتِها وتردُّ على هذه الضرباتِ في حال حدثت؟
 
تقديم: أحمد الريحاوي
تنسيق المقابلات: محمد سلامة
د. عاطف عبد الجواد – الباحث السياسي – واشنطن
اندريه استيبانوف – المحلل السياسي – موسكو
جورج صبرا – المعارض السوري – اسطنبول

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل وافقت أمريكا وإسرائيل على تسليم الجنوب السوري لمليشيات أسد الطائفية ؟
Orient-TV Frequencies