قوات "غصن الزيتون" تبدأ معركة السيطرة على ناحية راجو الاستراتيجية

  • أورينت نت
  • تاريخ النشر: 2018-03-02 12:04
أكد مراسل أورينت أن الجيشين التركي والسوري الحر قد أعلنا عن بدء معركة السيطرة على مركز بلدة راجو الاستراتيجية شمال عفرين، وذلك في إطار عملية "غصن الزيتون" التي يشنها الجيشان لطرد الوحدات الكردية من المنطقة.

وقال مراسل أورينت في المنطقة، إن فصائل الجيش السوري الحر بسطت سيطرتها مع بدء المعركة (الجمعة) على قرى (ما مالي وماسكانلي وعطمانلي وتلة بلال كوي) على محور راجو بريف عفرين الشمالي.

في السياق، قال وزير الدفاع التركي (نور الدين جانيكلي) إن 157 مقاتلاً سقطوا منذ بدء عملية "غصن الزيتون" في عفرين السورية، بينهم 41 من القوات المسلحة التركية و116 من الجيش السوري الحر.

وبحسب ما نقلت وكالة الأناضول عن (جانيكلي) فإن "العملية العسكرية في عفرين دخلت يومها الـ 42، وتمكنت من تطهير 615 كلم من الإرهابيين، تتضمن 95 منطقة سكنية، و28 نقطة استراتيجية وأنه تم تحييد 2295 إرهابيًا منذ بدء العملية" على حد قوله.

وكان الجيش السوري الحر برفقة قوات من الجيش التركي قد سيطرا (الأربعاء) على قريتي (انقلة) و(سنارة) غربي مدينة عفرين، وبذلك تكون المعارك قد اقتربت من مركز ناحية (شيخ الحديد)، بحسب بيان للجيش الحر المشارك في عملية "غصن الزيتون".

وأوضح البيان، أن مقاتلي الجيش السوري الحر تقدموا مجدداً (الأربعاء) على حساب "الوحدات الكردية" على عدة محاور في محيط مدينة عفرين لاسيما محور ناحية (شيخ الحديد).

وأضاف "بعد سيطرة الجيش الحر على مناطق واسعة غرب مدينة عفرين لا تزال هناك أنفاق وجيوب في السلاسل الجبلية تتمركز فيها ميليشيات PYD /PKK الإرهابية بالإضافة إلى وجود ألغام فردية منتشرة على طول المنطقة، لذلك يعتبر الطريق غير سالك حتى الانتهاء من تأمينه، فيما الشريط الحدودي خالٍ تماماً من التنظيمات الإرهابية".


شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

نتيجة التصويت
ما هو مصير إدلب؟
مدة التصويت : 15-6-2018   -  22-6-2018
عملية عسكرية واسعة لميليشيات أسد الطائفية وروسيا 30.48%
30.48% Complete (success)
تدخل تركي لضبط الأوضاع فيها 41.78%
41.78% Complete (success)
بقاء الوضع على ماهو عليه 27.74%
27.74% Complete (success)
إجمالي عدد المصوتين 912
Orient-TV Frequencies