مقتل العشرات في مجزرتين بدير الزور خلال يومين

أفادت شبكات إخبارية من دير الزور  (الأحد) عن مقتل 16 مدنياً وجرح عدد آخر أغلبهم أطفال و نساء إثر غارات جوية لطيران -يعتقد أنه للتحالف الدولي-  في ريف دير الزور، حيث تعتبر هذه المجزرة الثالثة من نوعها خلال نحو أسبوع.

وأوضحت (شبكة فرات بوست) أن عدة غارات جوية ارتكبت مجزرة بحق المدنيين النازحين في مخيم بمنطقة (ظهرة العلوني) وتحديداً بين بلدتي السوسة و الشعفة، مشيرة إلى أن من بين الضحايا عائلة كاملة من بلدة (الباغوز) بريف البوكمال.

وتأتي مجزرة مخيم (ظهرة العلوني) بعد ساعات فقط من مقتل عشرات المدنيين بقصف جوي- يعتقد أنه ناتج عن غارات نفذها طيران التحالف- قرب الحدود السورية العراقية في ريف دير الزور الشرقي.

وأكدت مصادر محلية من المنطقة لأورينت نت، أن القصف استهدف بلدة الشعفة التابعة لمدينة البوكمال والمتاخمة للحدود العراقية، ما أدى لمقتل 25 مدنياً عدا عن إصابة اخرين.


من جانب آخر، قالت (فرات بوست) إن ميليشيا "قوات سوريا الديمقراطية/قسد" شنّت اليوم هجوماً على مدينة هجين (الخاضعة لتنظيم داعش) من جهة بلدة البحرة ووصلت إلى منطقة قوس المدينة، وأضافت أن  تنظيم داعش تصدى لـ"قسد" بسيارة مفخخة وأجبرها على التراجع.

في غضون ذلك، شنًّ طيران التحالف الدولي عدة غارات جوية استهدفت مبنى البلدية و عددا من منازل المدنيين في مدينة هجين، كما أغارات طيران التحالف الدولي على مجمع سكني في (حي 24 ببلدة الشعفة) و سط أنباء عن سقوط ضحايا في صفوف المدنيين، يأتي ذلك بالتزامن مع قيام "تنظيم داعش" بفرض طوق أمني حول المكان المستهدف و منع الأهالي من الاقتراب منه.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل وافقت أمريكا وإسرائيل على تسليم الجنوب السوري لمليشيات أسد الطائفية ؟
Orient-TV Frequencies