محلل تركي لأورينت: صالح مسلم سيواجه مصير أوجلان

  • أورينت نت - تيم الحاج
  • تاريخ النشر: 2018-02-25 12:05
رجح المحلل السياسي التركي (جيواد غوك)  أن تتسلم تركيا قريباً الرئيس السابق لتنظيم "الاتحاد الديمقراطي" الكردي (صالح مسلم) المعتقل في عاصمة جمهورية التشيك (براغ)، مشيراً إلى أن (مسلم) سيواجه التهم ذاتها التي أدانت بها أنقرة سابقاً زعيم "حزب العمال الكردستاني" (عبدالله أوجلان).

وقال (جيواد غوك) في تصريح لأورينت نت، معلقاً على اعتقال (مسلم) "الإشارات الأولية تدل على أن تركيا ستتمكن من تسلّم صالح مسلم من التشيك قريباً"، مرجعاً السبب إلى أن أنقرة أصبحت شفافة في الآونة الأخيرة من حيث التعامل في قضايا إعادة المطلوبين من قبل القضاء الأوروبي والقضاء التركي.

وأردف قائلاً "تركيا اعتقلت الكثير من المطلوبين على أراضيها وحتى على الحدود السورية التركية وقامت بترحيلهم إلى بلدانهم من الدول الأوروبية"، وتابع "الآن جاء دور امتحان هذه الدول من قبل تركيا وعليهم إعادة مسلم إليها".

ورجح المحلل السياسي، أن تعيد التشيك -التي تنتمي إلى الدول الأوربية الشرقية- قريباً مسلم إلى تركيا لأنها بحسب قوله لا تريد أن تتعثر العلاقات مع تركيا ولكي لا يسبب (مسلم) الصداع لها، بحسب تعبيره. مؤكداً أن علاقة دول أوربا الشرقية مع تركيا أفضل بكثير من علاقة أنقرة بالدول الأوربية الغربية.

ولفت (جيواد غوك) إلى أن روسيا بدورها قد تعرقل هذه العملية بسبب التعاون الوثيق بين موسكو وبراغ (عاصمة التشيك).

ماهي التهم الموجهة لمسلم؟
وعن الأوراق والوثائق التي بين يدي تركيا وتثبت إدانة (صالح مسلم) وطلبتها الحكومة التشيكية من تركيا، قال المحلل التركي "قبل نحو 18 شهرا طلب الانتربول التركي اعتقال مسلم من قبل الانتربول الدولي وبالنهاية فإن مسلم يمثل منظمة إرهابية بالنسبة لتركيا وبينهما حروب طويلة".

وتوقع (جيواد غوك) أن ترسل تركيا وفداً سرياً  إلى تشيكيا للتحقيق مع (مسلم) قبل تسلّمه وذلك لما يحمله هذا الشخص من معلومات مهمة حول (PYDوPKK) تبحث عنها تركيا، بحسب قوله.

وأضاف "بالنسبة للتهم المعلنة التي توجهها أنقرة لمسلم فهي رئاسته لتنظيم حزب الاتحاد الديمقراطي وأنه كان مسؤولاً في حزب العمال الكردستاني كما أنه كان أيضاً مسؤولاً عن تدريب عدد من المقاتلين في الأراضي السورية ودعمهم عن طريق السلاح. وبالمجمل التهم التي ستواجه عبدالله أوجلان ستواجه صالح مسلم".

وفي وقت سابق،  أفادت وكالة الأناضول التركية عن اعتقال  الرئيس السابق لتنظيم "الاتحاد الديمقراطي" الكردي (صالح مسلم) في جمهورية التشيك، وقال مدير الانتربول التركي (لطفي شيشيك) "ربما نحن لسنا في الجبهة، ولم نستطع الذهاب إلى العرس في عفرين، ولكننا نحارب في الجبهة الموجودين فيها، ومدى الانتربول التركي طال صالح مسلم في براغ".

وبحسب وكالة الأناضول، التي نقلت عن مصادر أمنية قولها إنّ "السلطات التشيكية أوقفت مسلم مساء أمس السبت" وأضافت المصادر أنّ وحدة الإنتربول التشيكية، أوقفت مسلم استناداً إلى طلب ومذكرة توقيف صادرة عن السلطات التركية.


وأشارت إلى أنّ السلطات التشيكية، أبلغت تركيا بعملية التوقيف، وأنّ مسلم سيمثل أمام إحدى المحاكم التشيكية المعنية، لتقرر ما إن كان سيُحبس أم لا.ولفت المسؤولون إلى أنّ السلطات المعنية في تشيكيا طلبت من تركيا إرسال الوثائق والأوراق اللازمة بسرعة من أجل تسليم مسلم إلى أنقرة.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل وافقت أمريكا وإسرائيل على تسليم الجنوب السوري لمليشيات أسد الطائفية ؟
Orient-TV Frequencies