مسؤول روسي يكشف عن عدد عناصر داعش في صفوف "قسد"

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة (فاسيلي نيبينزيا) أن ميليشيا "قسد" قد ضمت عشرات العناصر من تنظيم داعش إلى صفوفها والتي تعمل كقوات برية ضمن التحالف الدولي لمحاربة التنظيم في سوريا.

وقال (نيبينزيا) خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي حول العمليات الإرهابية التي تهدد السلم والأمن الدوليين (الخميس) إن 120 عنصرا من تنظيم "داعش" الإرهابي انضموا إلى صفوف قوات "سوريا الديمقراطية"، التي يشكل تنظيم "ب ي د / بي كا كا" الإرهابي عمودها الفقري، وفقاً لوكالة الأناضول.

وأشار الدبلوماسي الروسي إلى أن تنظيم "ب ي د / بي كا كا" أطلق سراح 400 عنصر من "داعش" في يناير/كانون الثاني الماضي بسوريا، لافتا إلى أن 120 منهم انضموا إلى قوات "قسد" حيث "جرى تجاهل هذه النقطة عبر تطبيق ازدواجية في المعايير بالتعامل مع الإرهابيين" على حد قوله.

وتأتي التصريحات الروسية عقب غارات نفذها التحالف ضد قوات موالية لنظام الأسد لقيامها بهجوم غير مبرر على مقر قيادة "قوات سوريا الديمقراطية/قسد"، في وقت متأخر من يوم الأربعاء، وفقاً لما نقلته رويترز عن التحالف الدولي.

وأسفرت الضربات الجوية للتحالف عن مقتل أكثر من 100 عنصر للنظام، بحسب ما أكده مسؤول أمريكي، وقال المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه لرويترز "كانت القوات الموالية للنظام تضم نحو 500 فرد في تشكيل كبير مترجل تدعمهم مدفعية ودبابات وأنظمة صواريخ متعددة الفوهات وقذائف مورتر".

وأصدر التحالف الدولي عقب القصف بيانا قال فيه، إنه شن غارة جوية على قوات موالية لنظام الأسد، إثر هجوم شنته الأخيرة على وحدات تابعة لميليشيا "قسد" في دير الزور.


شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
ما هو مصير الغوطة الشرقية؟
Orient-TV Frequencies