الجيش الحر يوقع إصابات في مجموعة للنظام شرق درعا

  • أورينت نت - إبراهيم الحريري
  • تاريخ النشر: 2018-01-22 07:00
أحبطت فصائل الجيش السوري الحر العاملة في مدينة بصر الحرير محاولة تسلل لميليشيا النظام على الجهة الشرقية من البلدة الواقعة في الريف الشرقي من محافظة درعا.

وأكد (محمد الحريري) القيادي في (فرقة عمود حوران) أنهم أوقعوا إصابات في صفوف القوة المتسللة، في حين أُجبر الآخرون على الانسحاب تحت رمايات الجيش الحر، منوهاً إلى أنه تم رصد العناصر الذين حاولوا التقدم على الجبهة الشرقية من البلدة قبل تسللهم، حيث تم التعامل معهم بالمضادات الأرضية.

وأوضح (الحريري) في حديثه لأورينت نت، أن هدف المجموعة المتسللة يتمثل في زرع عبوات ناسفة على طريق (بصر الحرير – ناحتة) حيث شهد الطريق عدة تفجيرات أودت بحياة عدة شخصيات قيادية في المحافظة والمنطقة، مشيراً إلى أن عملية التسلل الأخيرة ليست الأولى، إذ تحاول ميليشيا النظام من خلال زرع المنطقة اغتيال القياديين في الجيش الحر، بينما يرصد الأخير الطريق على مدار 24 ساعة.

وفي السياق، أحبطت فصائل الجيش الحر محاولة أخرى لتسلل مجموعة من ميليشيا النظام إلى طريق (رخم المليحة) دون معلومات عن إصابات، حيث وتشهد محافظة درعا عمليات اغتيال مستمر عن طريق العبوات الناسفة التي يزرعها النظام وعملاؤه على الطرق العامة في المحافظة.

وفي حين تشهد الجبهات في درعا هدوء نسبي، يحشد النظام مزيد من قواته في المنطقة، لا سيما بعد سيطرته على ريف بيت جن في ريف القنيطرة.

وأكد مراسل أورينت أن ميليشيا النظام قد خرّج مؤخراً 300 عنصر من المنخرطين في ميليشيا "الفيلق الخامس" وقد تم حشدهم على جبهات منطقة "مثلث الموت" حيث تشير تحركات النظام إلى إمكانية شن عمليات عسكرية باتجاه المناطق المحررة.


شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل وافقت أمريكا وإسرائيل على تسليم الجنوب السوري لمليشيات أسد الطائفية ؟
Orient-TV Frequencies