الفصائل تتقدم على حساب "داعش" في ريف درعا

أعلنت فصائل الجيش الحر  تحرير قرية الجبيلية في ريف درعا الغربي، وذلك بعد سيطرة تنظيم داعش عليها لمدة ساعات.

 وتقع قرية الجبيلية التي انسحب منها تنظيم داعش تحت ضربات الجيش الحر شمال بلدة تسيل أحد أهم معاقل التنظيم في حوض اليرموك، وتعتبر الجبيلية نقطة فصل بين ريف القنيطرة الجنوبي ومدينة نوى.

وهاجم تنظيم داعش القرية من عدة محاور تمكن من خلال الهجوم السيطرة على القرية في عملية تسلل مكنة التنظيم من إيقاع خسائر بشرية في صفوف الجيش الحر، وذكر ناشطون أن التنظيم أطبق الحصار على أحد أرتال الجيش الحر القادمة من مدينة نوى لتتمكن الفصائل من فك الحصار عن الرتل.

من جهته قال مصدر عسكري لأورينت نت، إن "الجيش الحر تمكن من تمشيط قرية الجبيلية بعد عودة التنظيم لمواقعة حيث يسيطر التنظيم على نقاط استراتيجية وقرى هامة داخل حوض اليرموك أهمها بلدات سحم وتسيل وجلين وتل جموع وعشترة والتي كان التنظيم سيطر على هذة المواقع في هجوم مباغت في شباط الماضي.

ويتمركز التنظيم في قرى حدودية مع الجولان المحتل والأردن أهمها كويا عابدين وبيت أرة والقصير وتعد بلدة حيط هي القرية الوحيدة من مناطق حوض اليرموك الواقعة تحت سيطرة فصائل الجيش الحر.

يذكر أن ناشطين في المنطقة قدروا بأن عدد مقاتلي الجيش الحر الذين قضوا في معارك مع تنظيم داعش وصل إلى 350 مقاتلا خلال العام 2017 ولاسيما أن تنظيم داعش يعتمد أسلوب المباغتة في معاركة في الريف الغربي وقد نفذ العديد من الهجمات على مناطق محيطة في مناطق سيطرته.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

Ghassan Aboud Car
مطبات
رمضانية
تصويت
ما هي أبرز أهداف روسيا في سوريا حاليا؟
Orient-TV Frequencies