حبيب عبد الرب سروري- كاتب وروائي يمني

  • أنا من هناك
  • تاريخ النشر: 2017-12-24 15:47

كلمات مفتاحية

قد يبدو للوهلة الأولى أن اختصاصياً في مجال علم الحاسوب، لا يمتّ لعالم #الأدب بصلة. فلغة الحاسوب تحاكي العقل أكثر من الخيال، والمباشرة أكثر من الاستعارة. إلا أن حبيب عبد الرب سروري جمع بين المجالين ببراعة، لا بل واستخدم معرفته العلمية الواسعة في روايته "حفيد سندباد"، فكتب عن تلك العوالم الإلكترونية والافتراضية بلغة أدبية تشدّ القارئ منذ السطر الأول. لم تبعده فرنسا حيث يعيش منذ سنوات طويلة عن اليمن. ظلّ يزورها ويستعين بأهلها وواقعها ليكتب ويروي قصصها ويستقرئ مستقبلها. روايته "طائر الخراب" التي طبعت في اليمن واستقرأت خرابه، عاشت منعاً عكسياً. جعلوها متاحة في الداخل إلا أنهم منعوا سفرها إلى خارج الحدود. لم يتردّد سروري في الوقوف مع الثورات العربية منذ اليوم الأول، ولم يتراجع عن موقفه حتى بعد أن وصلت بعض الثورات إلى ما وصلت إليه. هو الذي ولد وشبّ في بيئة متديّنة يبدو مختلفاً عن غيره من الكتّاب والمثقفين العرب. فكان أقرب إلى بيئته، أكثر تفهّماً لها، غير متعالٍ عليها.

إعداد وتقديم / ديمه ونوس



شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

نتيجة التصويت
ما هو مصير إدلب؟
مدة التصويت : 15-6-2018   -  22-6-2018
عملية عسكرية واسعة لميليشيات أسد الطائفية وروسيا 30.48%
30.48% Complete (success)
تدخل تركي لضبط الأوضاع فيها 41.78%
41.78% Complete (success)
بقاء الوضع على ماهو عليه 27.74%
27.74% Complete (success)
إجمالي عدد المصوتين 912
Orient-TV Frequencies