جزيرة أمريكية تستعد لهجوم صاروخي محتمل من كوريا الشمالية

  • أورينت نت
  • تاريخ النشر: 2017-08-12 13:51

كلمات مفتاحية

تستعد جزيرة غوام الأمريكية الواقعة غرب المحيط الهادي، لهجمات صاروخية محتملة قادمة من كوريا الشمالية.

وبدأت فرق الدفاع المدني، في الجزيرة توزيع كتيبات تعريفية على السكان، تتضمن معلومات تمكنهم من الاستعداد لهجوم صاروخي محتمل من بيونغ يانغ، بحسب ما أوردته وكالة أسوشيتد برس.

وتؤكد معلومات الكتيب الذي حمل اسم "الاستعداد لتهديد صاروخي محتمل"، على ضرورة دخول السكان إلى الملاجئ في حال تحذيرهم من الهجوم ويدعو الكتيب السكان المتواجدين في الخارج عند الهجوم الصاروخي المحتمل، إلى عدم النظر إلى الكرات المتلهبة كي لا تصاب عيونهم بالعمى.

كما يحتوي الكتيب إرشادات للتخلص من المخلفات الإشعاعية.

وغوام، التي يقطنها 160 ألف شخص موطن لستة آلاف جندي أمريكي، ويعتبر موقعها غرب المحيط الهادئ، محورياً للولايات المتحدة لأنه في منتصف الطريق بين شبه الجزيرة الكورية المضطربة وبحر الصين الجنوبي، حيث تخوض بكين نزاعات إقليمية مع العديد من جيرانها، والبعض منهم حلفاء للولايات المتحدة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هدد بيونغ يانغ بمواجهة "النار والغضب"، حال استمرت في تهديدها بضرب بلاده وحلفائها بالمنطقة.

وبعد ساعات من تصريح ترامب، أعلنت بيونغ يانغ، أنها تستعد لشن هجوم يستهدف جزيرة "غوام" الأمريكية، بالمحيط الهادئ، بصواريخ باليستية بعيدة المدى، من طراز "هواسونغ – 12."

وتضم الجزيرة قاعدة عسكرية، تتألف من قوات بحرية وقاعدة جوية، وفرق من خفر السواحل. واختبرت بيونغ يانغ، صاروخين بالستيين، في يوليو/تموز الماضي، فرضت واشنطن والأمم المتحدة، بعدها، عقوبات اقتصادية مشددة ضد كوريا الشمالية.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
استقالة الحريري من رئاسة الحكومة اللبنانية بسبب: