الرياض وواشنطن تصنفان ابن عمة "نصرالله" إرهابياً.. ما أهمية التوقيت؟

  • داعم لنظام الأسد ومستشار لتنفيذ عمليات إرهابية

  • أورينت نت
  • تاريخ النشر: 2017-05-20 09:35
أدرجت السعودية والولايات المتحدة الجمعة بالتزامن، القيادي في ميليشيا حزب الله اللبنانية هاشم صفي الدين، في لائحتيهما للإرهاب.

وجاء الإعلان المزدوج، فيما تستعد السعودية لاستقبال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في زيارة توصف بالتاريخية، ومن بين أهدافها المباشرة رفع مستوى التنسيق في مواجهة الإرهاب بما فيه ما تمارسه جماعات وميليشيات مسلحة في المنطقة على ارتباط وثيق بإيران على رأسها حزب الله اللبناني.
ووضعت وزارة الخزانة الأميركية إدراج "صفي الدين" الذي يعتبر رئيس المجلس التنفيذي لميليشيا حزب الله هاشم على لائحة الإرهاب.

داعم لنظام الأسد ومستشار لتنفيذ عمليات إرهابية 
من جانبها أكدت وكالة الأنباء السعودية أن الرياض قامت بتصنيف "صفي الدين" لبناني الجنسية، على خلفية مسؤوليته عن عمليات لصالح الحزب الإرهابي في أنحاء الشرق الأوسط وتقديمه استشارات حول تنفيذ عمليات إرهابية ودعمه لنظام الأسد.
وبحسب وكالة الأنباء السعودية فإن المملكة عازمة على مواصلة مكافحة الأنشطة الإرهابية لحزب الله ومن يسهم في تقديم المشورة لتنفيذها، باعتماد كافة الأدوات القانونية المتاحة.
وأوردت الوكالة أيضا القول إنّه "طالما يقوم حزب الله بنشر الفوضى وعدم الاستقرار، وشن هجمات إرهابية وممارسة أنشطة إجرامية وغير مشروعة في أنحاء العالم، فإن المملكة العربية السعودية سوف تواصل تصنيف نشطاء وقيادات وكيانات تابعة للحزب وفرض عقوبات عليها نتيجة التصنيف".
وذكّرت بما يترتّب على تصنيف ذلك الشخص من عقوبات استنادا لنظام جرائم الإرهاب وتمويله، عبر تجميد أي أصول تابعة لتلك الأسماء المصنفة وفقا للأنظمة في المملكة، ويحظر على المواطنين السعوديين والمقيمين في السعودية القيام بأي تعاملات معهم.

من هو "صفي الدين" ؟
وصفي الدين من مواليد عام 1964، من بلدة دير قانون النهر في منطقة صور بجنوب لبنان، العضو الرئيس في المجلس التنفيذي لحزب الله الذي يشرف على نشاطه السياسي والتنظيمي والاجتماعي والتعليمي، وهو ابن عمة زعيم حزب الله حسن نصر الله، حيث تشير مصادر إعلامية إلى أنه اختير لخلافة الأخير في حال إغتياله.
وأثرت السنوات التي قضاها صفي الدين في مدينة قم الإيرانية في افكاره السياسية، ويعتبر أبرز الداعمين لفكرة ولاية الفقيه، ففي إحدى كتاباته يتطرق إلى تجربة العلماء الشيعة في قم وأهميتها مقارنة بتجربة النجف، وتأثيرها على الفكر السياسي لدى الشيعة بلبنان.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل سيسحب بوتين قواته من سوريا بالفعل؟
Orient-TV Frequencies