درعا تهزم الروس والإيرانيين والنظام يلجأ "للهدنة" لوقف خسائره بعد أسبوعين من المعارك

  • تفاصيل
  • تاريخ النشر: 2017-06-19 00:15

كلمات مفتاحية

درعا تهزمُ الروسَ والإيرانيين بعدَ أسبوعينِ من موجاتِ القصفِ التي لم تتوقفْ عن ضربِ المدينة نظام ُالأسد يُعلنُ عن هدنةٍ لمدةِ يومين يُفترضُ أن تنتهيَ اليومَ الأحد، إلا إذا تمَ تمديدُها، ربما كانت لالتقاطِ أنفاسِ الغزاةِ الإيرانيين مع فتاتِ قواتِ النظام، أو نتيجةَ محادثاتٍ أمريكيةٍ روسية إسرائيلية لبحثِ مناطق ِتخفيفِ التصعيد، كلُ ذلك لا يُلغي مخاوفَ المعارضة التي شككت بالتزامِ النظام بأيّ اتفاق، وهذا يضعُ الهدنةَ أمامَ احتمالين..فإما هي استراحةٌ للمحاربين المهزومين حتى اللحظة..أو أنها انسحابٌ بطيءٌ من معركةٍ وجدوا فيها بنياناً مرصوصاً لا يتخلخل.. 


تقديم: عامر الرجوب 
إعداد: محمد الدغيم - ساري عبد الحق 

منتج مقابلات: محمد سلامة - أشرف عبد الباقي 


إخراج: عبد المعطي بلشة 

ضيوف المحور: 
د. محمد الشرقاوي- أستاذ تسوية النزاعات جامعة جورج ميسون - واشنطن 
اللواء فايز الدويري - محلل عسكري واستراتيجي 
فيتشسلاف ماتوزوف - محلل سياسي - موسكو

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
هل تتوقع قيام حرب بين الحشد والبيشمركة؟