نزوح عشرات العائلات من مدينة الطبقة تحت نيران التحالف و"قسد"

  • قصف جوي على مدينة الطبقة. المصدر: " الهيئة السورية للإعلام".

  • أورينت نت - خاص
  • تاريخ النشر: 2017-04-21 16:14

كلمات مفتاحية

تواصل طائرات التحالف الدولي وميليشيات "قسد" التي تقودها الوحدات الكردية استهداف مدينة الطبقة غربي الرقة للشهر الثاني على التوالي مخلفة المزيد من الشهداء والجرحى، تحت ستار محاربة تنظيم الدولة.

وقال ناشطون إن طائرات التحالف الدولي شنت اليوم الجمعة عدة غارات جوية على منطقة القرية في مدينة الطبقة ما تسبب بوقع شهيد وعدد من الإصابات، بالتزامن مع استهداف ميليشيات "قسد" لأحياء المدينة بالصواريخ والرشاشات. وأكدت مصادر محلية لأورينت نت أن ميليشيات "قسد" تتعمد قنص النازحين من المدينة ما أوقع المزيد من الشهداء والجرحى، وسط أوضاع إنسانية صعبة.

ونزحت عشرات العائلات من المدينة باتجاه مناطق ميليشيات "قسد" والتي اشترطت على النازحين وجود كفيل للسماح لهم بالدخول للمناطق التي تسيطر عليها، حيث تفترش الكثير من العائلات الأراضي في ظل ظروف إنسانية صعبة. 



يأتي ذلك، ضمن المرحلة الرابعة من حملة "غضب الفرات" التي أطلقتها "قسد" قبل أسبوع، والتي قالت إنها تهدف لإحكام السيطرة على ريف الرقة الشمالي.

وفي خطوة لاحتلال مدينة الرقة وضمها إلى ما تسمى "الإدارة الذاتية"، أعلنت "قسد" قبل يومين عن تأسيس "مجلس مدينة الرقة المدني"، حيث أكد رئيس المكتب السياسي لـ "جبهة ثوار الرقة"، محمود الهادي، أن أبناء الرقة لم يمثلوا في المجلس، معتبراً أن الأعضاء جرى تعيينهم بشكل مسبق، فضلاً عن أن الرئاسة لا يمثلها "أبناء الرقة".

وكانت ما تسمى قوات سوريا الديمقراطية التي تشكل ميليشيا وحدات الحماية الشعبية أساسها قد بدأت في تشرين الأول من العام الماضي، عملية "غضب الفرات" الرامية إلى السيطرة على محافظة الرقة، بحجة طرد تنظيم "الدولة"، حيث باتت على مقربة من المدينة من الجهتين الشمالية والغربية، وسيطرت مؤخراً على مطار الطبقة العسكري بمساعدة ضربات جوية وقوات خاصة من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.


شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
ما توقعاتك لنتائج مؤتمر الرياض2؟