مرشح اليمين لانتخابات الرئاسة الفرنسية يهاجم الأسد ويصفه بـ"الديكتاتور"

  • أورينت نت
  • تاريخ النشر: 2017-01-11 15:16
وصف مرشح اليمين إلى انتخابات الرئاسة الفرنسية، فرانسوا فيون، اليوم الأربعاء، بشار الأسد بـ"ديكتاتور ومراوغ"، وذلك رداً على "ترحيب" الأخير بموقف فيون حيال سوريا.

"فيون" وخلال مقابلة مع قناة "بي إف إم" الفرنسية، قال إن "بشار الأسد ديكتاتور ومراوغ"، مضيفاً "أود أن ألفت انتباه وسائل الإعلام الفرنسية إلى حقيقة أنه ليس من الضروري القبول بتلاعبات بشار الأسد".

وأضاف "فيون" وفق وكالة فرانس برس أن "قيام ديكتاتور بإدلاء تصريحات أمام قنوات التلفزيون الفرنسية حول السياسة الفرنسية هو مراوغة".

وكان الأسد قال رداً على سؤال حول فيون في مقابلة بثتها الاثنين العديد من وسائل الإعلام الفرنسية، إن "خطابه حول الإرهابيين أو حول أولوية مكافحة الإرهاب دون التدخل في شؤون الدول الأخرى هو موضع ترحيب".

وأكد مرشح اليمين إلى انتخابات الرئاسة الفرنسية أنه "لا يؤيد بقاء الأسد في السلطة، فهو ديكتاتور لديه ماض دموي"، وأضاف "أقول فقط إن بشار الأسد يحظى بدعم قسم من الشعب، وإن الدبلوماسية الفرنسية والغربية أقصتا نفسهيما من النزاع السوري برفضهما فكرة التحدث مع الأسد".

يشار أن فيون قد صرح في منتصف تشرين الثانيخلال مناظرة تلفزيونية بين المرشحين عن اليمين، أنه سيعيد في حال انتخابه فتح "منصب دبلوماسي على الأقل في دمشق لكي تكون هناك قناة اتصال مع النظام السوري".

والجدير بالذكر أن المرشح اليميني للرئاسة يقيم علاقات جيدة مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حليف نظام بشار الأسد.

شارك برأيك

أضف تعليق (الحد المسموح 500 حرف)

تصويت
ما رأيك بمخرجات مؤتمر أستانا الأخير؟